المغرب

ما هو ثمن مقايضة قضية محمد ابن بطوش ؟

د.أحمد الدرداري

السؤال الذي يثار في فضيحة ابراهيم غالي هو ما هو المقابل الذي يمكن ان تكون قد تلقته الحكومة الاسبانية من الجزائر مقابل قبول دخول ابراهيم غالي الى التراب الاسباني والمغامرة بمصالح مهمة تجمع اسبانيا بالمغرب ؟ ومن بين التساؤلات المطروحة والتي سوف تجيب عنها التقارير الاستخباراتية والاعلامية والدولية لاحقا هي هل الجزائر تمول الحملة الانتخابية الحالية لبعض الاحزاب الاسبانية خصوصا الحزب الاشتراكي وحزب بوديموس بدليل الترحيب بالانفصالي ابراهيم غالي من قبل نفس الاحزاب و تزامن الفضيحة مع فترة الانتخابات التي على اثرها قدم بابلو إجلسياس المدافع عن الانفصال استقالته من منصب النائب الثالث لرئيس الحكومة ومنح هذا المنصب لزوجته، ليخوض غمار الانتخابات في دائر مدريد كأكبر دائرة انتخابية في اسبانيا، وهناك سبق للقذافي في تمويل الانتخابات في فرنسا.
والسؤال الآخر هو لماذا الاحزاب المغربية لا تعارض مواقف الأحزاب الانفصالية في اسبانيا ومقارعتها بالحجج والأدلة انطلاقا من رفض اسبانيا للانفصال في الداخل و تأييده خارجيا ولو من الناحية النظرية لتحريك العملية السياسية لتحريك العملية السياسية الاسبانية ؟ وعلى الاقل لماذا لا تتوعدها بالمعاملة بالمثل والعمل على النبش بنفس الكيفية اي ان ترفض الانفصال داخليا في المغرب وتلعب عليه في الجزائر واسبانيا لتحقيق التوازن السياسي بين احزاب الدولتين و الرد بالمثل وبنفس الاسلوب ؟

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا
إغلاق