صفرو

صفرو تحتضن الدورة الخامسة للسباق الفيدرالي الوطني لألعاب القوى وإجماع على نجاحها بشكل باهر

playstore

شهد مضمار مدينة صفرو لألعاب القوى يومه الأحد ولأول مرة حدثا رياضيا هاما باحتضان السباق الفيدرالي الوطني لألعاب القوى في دورته الخامسة ، و شهدت الدورة المنظمة من طرف الجامعة الملكية لألعاب القوى ، بشراكة مع عصبة فاس بولمان لألعاب القوى,وبدعم من عمالة إقليم صفرو والمجلس الإقليمي لصفرو وبتعاون مع نادي وداد صفرو لألعاب القوى و جمعية أكاي صفرو لألعاب القوى ، (شهدت) مشاركة مكثفة بلغت أزيد من 2000 متسابقة ومتسابق يمثلون 109 ناديا بمختلف تراب الوطن.


وفي سباق 10 كلم فئة الكبار رجال فاز المتسابق بوعسل عبد الرفيع بالمرتبة الأولى في حين تحصل كل من المتسابقين هتران جمال والزوهتي عبد الكريم على المرتبيتين الثانية والثالثة على التوالي، وفي ذات المسافة والفئة فازت المتسابقة أوعزيز إكرام بالمرتبة الأولى وأتانان سكينة بالمرتبة الثانية وحلت بنهنية حياة ثالثة.
وفي سباق 3 كلم فئة الكبار رجال حل المتسابق تندوفت محمد أولا ومجاهد الحسن ثانيا وبولعريس خالد ثالثا، أما في صنف الإناث فقد فازت المتسابقة نوري أسية بالمرتبة الأولى في حين حلت أزرور مريم ثانية والصقلي صباح ثالثة.
وفي فئة الشبان مسافة 8 كلم حل المتسابق عورضو إلياس أولا وعشو عبد الواحد ثانيا في حين حل المقداد إلياس ثانيا، وفي صنف الإناث حلت المتسابقة فالي خدوح في المرتبة الأولى وحسيسنو حسناء ثانية والماش إلهام ثالثة.
وفي فئة الفتيان مسافة 6 كلم حل المتسابق الرضواني أسامة أولا وركاد بلال ثانيا والمسالية محمد ثالثا، وفي صنف الإناث فازت اليوزي سعيدة بالمرتبة الأولى وعزابة وصال ثانية والقدوري أحلام ثالثة.
أما فئة الصغار لمسافة 3 كلم فقد فاز المتسابق الراوي محمد بالمرتبة الأولى يليه فناني زكرياء ثانيا ثم يحيى بجا ثالثا، وفي صنف الصغار إناث نالت المتسابقة الطاهري زينب المرتبة الأولى تليها قابل فاطمة الزهراء ثانية وبوسغان آية ثالثة.
وتميزت هذه الدورة بحضور البطل العالمي و الأولمبي سفيان البقالي كضيف شرف ، حيث عبر في تصريح للجريدة عن سعادته بالحضور لمتابعة هذا الحدث الهام ، و ذلك لكونه سبق له المشاركة في سباقات العدو الريفي في فئة الفتيان و فئة الشبان بمدينة صفرو، و تقدم البقالي بالتهاني للسلطات الإقليمية والمحلية بالمدينة و منظمي السباق على ما وصفه بالنجاح الهائل للدورة و هي المدينة التي كانت تنظم مثل هذه السباقات في وقت سابق ، و نوه بالمطاف كما سبقت الإشارة لكونه يتوفر على المعايير الدولية.
و اعتبر محمد النوري عضو المكتب المديري للجامعة الملكية لألعاب القوى ورئيس عصبة الشاوية ورديغة أن مثل هذه السباقات تشكل فرصة للبحث عن الطاقات الواعدة التي سيكون بإمكانها تمثيل المغرب في المحافل الدولية في المستقبل، مسجلا أن هناك تقدم ملحوظ في مشاركة الأندية من مرحلة إلى مرحلة.
و أشار النوري إلى أن كل المدن التي نظمت العدو الريفي الفيدرالي كانت في المستوى و هيأت الظروف المواتية لإنجاح السباقات ، إضافة إلى المساهمة الفعالة للجامعة الملكية لألعاب القوى لإنجاح هذه الملتقيات سواء من حيث التأطير أو التنظيم أو ما يتعلق بدعم الأندية و الأبطال المتوجين، مشيرا إلى حضور الإدارة التقنية و المراكز الجهوية ، و كذلك المعهد الوطني لألعاب القوى ، و الكل يساهم بجدية و يطمح للمشاركة في البطولة العالمية للعدو الريفي
وذكر النوري أن السنة المقبلة ستعرف حدث الألعاب الأولمبية و لهذا فالمنافسة شديدة سواء من طرف الأندية أو من طرف العدائين مضيفا أن السباق عرف 10 انطلاقات موزعة على فئات الشبان و الفتيان و الكبار .
من جهته أكد السيد اغريق مصطفى رئيس عصبة فاس بولمان لألعاب القوى أن السباق يعرف مشاركة مجموعة من العدائين الذين سيمثلون المغرب في بطولة العالم لألعاب القوى ، و بطولة إفريقيا و البطولة العربية، كما أشار إلى تميز هذه المحطة بحضور أبطال عالميين على رأسهم سفيان البقالي الذي ستكرمه العصبة و كذلك خالد السكاح ، مولاي ابراهيم بوطيب ، ابتسام لخواض ، رشيد لبصير ، ابراهيم لحلافي و هم مجموعة من النجوم السابقين في ألعاب القوى.

pellencmaroc

playstore

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا