أقلام حرة

الزمان

playstore

 تهب   الريح و اتدي  لقلوب

 تخلط الرمل وتعمى العيون

pellencmaroc

 الى صبات الشتا بمهل  

 تهدن الريح وتصفا لقلوب  

 الديب كيف الزمان المضرور

 جرحوا ما يبرى على الخضور  

 الى تأملت تفهم  

 هموم الفقير فراسوا

 والى عطاتك الدنيا  

 ولا تقول غناتك  

 الغنى فالدنيا ما يهم  

 يرجع عليك غدا بالهم

 و لا تفكر لضيق الحال  

 تعود ديما ترد لبال  

 والعاصي ديما مهموم

 كيف لخمر ديما مذموم  

 جبر يا جبار لقدام  

 عضمها هشيش كيف الرماد

 و زمانا ما هو زمان

 صارت الكرما تحكم فلعقول  

 برز الجين الممسوح و السروال المثقوب

 و راس المحروت ما ينبت غير الشوك  

 صارت البنت عاڭرة فشبابها  

 و البهيما تفرح لأحفادها

 ارض قاحلا فربيعها

 وعيون يابسا فشتاها

 حشا رايجا فزمانها

 والقلب شاڭما بدخانها  

 داكشي باش ڭلتليك  

 سمعني و حل ودنيك  

 هم الدنيا يكفيك  

 يا الداخل بلجاموا سرجليك  

 تمشي فطولها و عرضها ما تعطيك  

 تقول هذه ترضيك

 و هي تعض فيك 

playstore

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. سمعت كلام وقرية اخر—-واحد باللجام واحد مغير—- شباب المدينة فليل حالك—- وخوتنا بالمصباح والفتيلة—- يسيرو ويسريو كل ليلة—- سليك يا سالك دابا يزيان حالك—- الفقير ماليه هموم —الفقير همومو فتيقتوا فحراسوا —كواوه بالوعود—- كواوه بكلام كالبرق كالرعود—- يا محمد يا اشن — كلامك فن في فن —لكن خوتنا مازال مافرقو بين كفن وكفن

  2. أخي محمد لم أكن أعلم أنكم سليقيون تجيدون الزجل!!
    أحييك عاليا و أتمنى منك المزيد من العطاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا