المغرب

وزارة الأوقاف تكشف حقيقة «مذكرة آذان الفجر»

playstore

كشفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية حقيقة المنشور الذي تم تداوله على نطاق واسع في الشبكات الإجتماعية وبعض الصحف الوطنية والمواقع الإلكترونية، وأثار لغطا كبيرا بسبب مضمونه الذي طلب من المندوبين الإقليلميين للشؤون الإسلامية بجهة الدار البيضاء الكبرى  حث المؤذنين على ضبط مكبرات الصوت، وتخفيض مستواها إلى الحد الأدنى أثناء التهليل وأذان صلاة الفجر وعدم إسماع صلاة الصبح خارج المساجد بمكبرات الصوت.

وأوضح بيان للوزارة اطلع عليه موقع صفرو بريس، أن الموضوع يعود لسنة 2007  حين أصدرت المندوبية الجهوية للشؤون الإسلامية بجهة الدار البيضاء الكبرى بتاريخ 20فبراير من نفس السنة، مذكرة بناء على القواعد والضوابط المنصوص عليها في دليل الإمام والخطيب والواعظ الصادر عن الوزارة سنة  2006.

pellencmaroc

وأشار البيان أن المذكرة مصادق عليها من طرف المجلس العلمي الأعلى من نفس السنة، وأن القرار محصور في حالات محدودة تتمثل في وجود مساجد قريبة إما من المستشفيات أو من إقامات غير المسلمين بما لا يُسبب الإزعاج. 

واستغرب البيان إثارة الموضوع في هذا الوقت بالذات رغم مرور سبع سنوات عليه، وهو ما ينم عن نية وقصد غير سليم حسب تعبير البيان. 

وكان مسؤولو مندوبية الأوقاف الحي الحسني، استغربوا انتشار شائعة “ضبط مكبرات الصوت وتخفيضه في آذان الفجر” تاركين الجواب الفصل للوزارة الوصية بحكم أن القانون الداخلي يمنعهم من الحديث الى وسائل الاعلام، قبل أن صدور البيان الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الذي كشف حقيقة “الوثيقة الرائجة في الفايسبوك”.


playstore

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا