فاسمكناس

جهة فاس مكناس :عملية “رعاية ” 2023-2024 بجهة فاس مكناس ،تفاصيل المخطط الجهوي

playstore

، في إطار التعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، الرامية إلى توفير الرعاية اللازمة لساكنة المناطق المتضررة بفعل موجات البرد والتساقطات الثلجية، وسعيا من وزارة الصحة و الحماية الاجتماعية لضمان استمرارية الخدمات الصحية لفائدة ساكنة المناطق المعزولة وتعزيز مؤسسات الرعاية الصحية الأولية، وشبكة المؤسسات ا لصحية الاجتماعية، وتطوير الصحة المتنقلة خصوصا بالعالم القروي

pellencmaroc

وعلى غرار باقي جهات المملكة المستهدفة بعملية “رعاية”، تعمل المديرية الجهوية للصحة و الحماية الاجتماعية بجهة فاس مكناس، منذ 15 نونبر 2023على التفعيل الميداني للنسخة التاسعة من عملية “رعاية” والتي ستستمر إلى غاية 30 مارس 2024، من خلال توفير الرعاية اللازمة لساكنة المناطق المتضررة بفعل موجات البرد، وضمان استمرارية الخدمات الصحية بهذه المناطق المعزولة والمعرضة لموجة البرد والتساقطات الثلجية.

مخطط صحي جهوي يستهدف المناطق القروية والجبلية المعزولة والمتضررة بأقاليم صفرو، بولمان، إيفران، تاونات تازة و الحاجب

ولمواكبة هذه العملية على مستوى الأقاليم المعنية بجهة فاس مكناس، وضعت المديرية الجهوية للصحة مخططا جهويا شرع في تنزيله منذ15نونبر 2023 الى غاية 30 مارس2024 لتقديم وتقريب الخدمات الصحية الأساسية والأدوية اللازمة للساكنة المتضررة والتي تقدر بحوالي 121733 شخص من ساكنة المناطق الجبلية المعزولة و المعرضة أساسا لموجة البرد وذلك بتنسيق مع مندوبيات وزارة الصحة و الحماية الاجتماعية والسلطات المعنية بأقاليم صفرو، بولمان، إيفران، تاونات وتازة و الحاجب
ويستهدف هذا المخطط، بالأساس المناطق المعزولة والمتضررة، القروية والجبلية بالأقاليم الستة ، والتي تشهد انخفاضا شديدا لدرجات الحرارة حيث يصل إلى درجتين أو أربع درجات تحت الصفر في بعض الأحيان، مع نزول كميات كبيرة من الثلوج.
ومن أجل ذلك، تم اتخاذ التدابير والإجراءات التالية:

  • تعيين لجنة جهوية للإشراف والتتبع برئاسة السيد المدير ة الجهوية
  • تعزيز وتقوية العرض الصحي الثابت والمتنقل بالموارد البشرية والأدوية والتجهيزات؛
  • كما ستعمل الفرق الصحية المتنقلة على تكثيف أنشطتها من خلال إنجاز ما مجموعه 347زيارة ميدانية للوحدات الطبية المتنقلة، . وقد تم اعتماد خطة للتنسيق مع مختلف المستويات الاستشفائية للتكفل بالحالات التي تم رصدها وإعطاء الأولوية للحالات المستعجلة؛
  • تعزيز المراقبة الوبائية طيلة فترة موجة البرد.
    ولتحقيق ذلك عبأت المديرية الجهوية للصحة و الحماية الاجتماعية بتنسيق مع مندوبيات الاقاليم المعنية 144مؤسسة صحية موزعة على الشكل التالي و. 64طبيب مختص ،72 من أطباء الطب العام ،166ممرض ،75قابلة 61من التقنيين و الاداريين

ومن جهة أخرى، تمت تعبئة 30 وحدة طبية متنقلة، و87 سيارة إسعاف من بينها سيارات إسعاف SAMU مجهزة بوسائل الإنعاش، بالإضافة إلى توفير تجهيزات بيوطبية من آلات للفحص بالصدى ومختبرات طبية متنقلة للتحاليل، وكراسي مخصصة لطب الأسنان، وآلات لقياس حدة البصر.
كما تهدف الاجراءات ألى القيام بجرد النساء الحوامل بالمناطق النائية قصد تتبع حملهن و نقلهن بتنسيق مع السلطات المحلية ألى دور الامومة قصد الولادة في ظروف أمنة بدور الولادة او المستشفيات أذا اقتضى الامر الى ذلك.
كما حرصت المديرية على توفير الأدوية والمستلزمات الطبية التي ستعطى بالمجان لفائدة المرضى والمصابين، بحسب الوصفات الطبية، حيث تمت تعبئة ميزانية إضافية للأدوية ، إلى جانب ميزانية إضافية للوقود
والجدير بالذكر أنه تم وضع مخطط للتواصل والإعلام قصد الرفع من مستوى اليقظة على مستوى الجهة؛ وكذا القيام بعمليات توعوية وتحسيسية لفائدة الساكنة وخاصة بالمناطق المعنية حول مخاطر التعرض لموجات البرد وكيفية مواجهتها.

وحدة التواصل و الاعلام
المديرية الجهوية للصحة و الحماية الاجتماعية
جهة فاس مكناس .

playstore

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا