المغرب

بنصالح: ربع الاستثمارات الخارجية للمغرب عام 2013 تمت بساحل العاج

playstore

أكدت مريم بنصالح شقرون، رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أن المقاولات المغربية، تولي أهمية كبرى للاستثمار في الكوت ديفوار، مسيرة إلى أن ربع الاستثمارات الخارجية للمغرب عام 2013 تمت بهذا البلد.

وقالت مريم بنصالح شقرون، في كلمة ألقتها اليوم الاثنين بأبيدجان، خلال حفل افتتاح أشغال المنتدى الاقتصادي الإيفواري المغربي، «إن ما يبعث على الارتياح هو أن ربع الاستثمارات الخارجية للمملكة المغربية خلال الأشهر الستة الأولى من سنة 2013 أنجزت ببلدكم”، مجددة التأكيد على استعداد المقاولات المغربية لأن “تتقاسم ما راكمته من تجربة وخبرة مع نظيراتها الإيفوارية في إطار مقاولات مغربية إيفوارية مشتركة وتنمية وتعاون مشتركين”.

pellencmaroc

وأضافت رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب أن “بلدكم يستقطب أيضا المستثمرين المغاربة بالنظر لاقتصاده المنفتح ، والقائم على رؤية واضحة بحيث قام بوضع برنامج طموح للاقلاع الاقتصادي للفترة 2011 – 2015″، مؤكدة أن المغرب متشبث بتعزيز علاقاته مع الكوت ديفوار، من خلال مد جسور التقارب جنوب جنوب.

واعتبرت رئيسة الباطرونا أن من شأن هذا التعاون أن يساهم في تنمية الموارد البشرية بالبلدين، مبرزة أن المغرب، “سيكون له الشرف بأن يتقاسم مع الأشقاء الإيفواريين تجربة ناجحة امتدت لنحو 40 سنة في مجال التكوين المهني”.

وذكرت مريم بنصالح شقرون، أن الاصلاحات الصارمة القطاعية والمهيكلة التي قامت بها الكوت ديفوار مكنتها من تحقيق نمو اقتصادي غير مسبوق وفي زمن قياسي بلغ 8,3 بالمائة سنة 2013 ومرشح لأن يتجاوز 10 بالمائة سنة 2014.

 

وقالت “لا يسعنا إلا أن نعبر عن سعادتنا وارتياحنا للهدف الطموح الذي رسمته الكوت ديفوار للإلتحاق بركب الدول الصاعدة في أفق 2020 ، وهو هدف ستكون المقاولات المغربية سعيدة بتحقيقه ومواكبته”.

playstore

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا