العالم

المانيا تحطم أحلام البرازيل بسباعية وتصعد لنهائي كأس العالم

playstore

سجلت المانيا خمسة أهداف في 18 دقيقة بالشوط الأول في طريقها لاكتساح البرازيل صاحبة الضيافة 7-1 والصعود لنهائي كأس العالم لكرة القدم اليوم الثلاثاء. وهذه أقسى هزيمة للبرازيل بطلة العالم خمس مرات في تاريخها بكأس العالم والأولى على أرضها في 64 مباراة رسمية منذ عام 1975. وستتقابل المانيا بطلة العالم ثلاث مرات في المباراة النهائية يوم الأحد القادم في ريو دي جانيرو مع الارجنتين أو هولندا بعد عرض مذهل أصبح من خلاله مهاجمها ميروسلاف كلوسه هداف النهائيات عبر تاريخ كأس العالم برصيد 16 هدفا. وقال كلوسه في مقابلة تلفزيونية “بدأنا اللقاء ببراعة. تمتعنا بتناغم رائع ويمكنكم رؤية هذا في التدريبات. نحن وحدة قوية وأظهرنا هذا في أرض الملعب اليوم.”وجاء الهدف الوحيد للبرازيل التي يقودها لويز فيليبي سكولاري في الثواني الأخيرة عن طريق اوسكار. وقال ديفيد لويز مدافع البرازيل “كنا نريد اسعاد الجماهير البرازيلية. لسوء الحظ لم نتمكن من هذا. انا اسف. أتقدم بالأسف لكل الشعب البرازيلي.”وأضاف “كنت أريد فقط ان أرسم الابتسام على وجوههم والجميع يعلمون مدى أهمية هذا.”وتابع “الفريق المنافس كان الأفضل والأأكثر استعدادا ولعب أفضل منا. سمحنا بدخول أربعة أهداف في مرمانا خلال ست دقائق. هذا يوم حزين للغاية وسنتعلم منه.”وبدأ توماس مولر مهرجان أهداف المانيا عندما افتتح التسجيل بلمسة بسيطة اثر ركلة ركنية في الدقيقة 11 بعد فترة من الضغط البرازيل في مستهل اللقاء. ولعبت البرازيل بدون مهاجمها المصاب نيمار وقلب الدفاع تياجو سيلفا الذي غاب بسبب الايقاف لينهار خط ظهر أصحاب الأرض تماما. واهتزت شباك البرازيل أربع مرات بداية من الدقيقة 23 عندما ضاعف كلوسه تقدم المانيا التي عززت تفوقها الى 5-صفر في الدقيقة 29 عن طريق سامي خضيرة. وبعد نزوله بدلا من كلوسه في الدقيقة 58 أضاف اندريه شورله هدفين آخرين لالمانيا من بينهما هدف بتسديدة رائعة اصطدمت بالعارضة قبل ان تسكن الكرة الشباك. وعندما كانت النتيجة تشير لتقدم المانيا 1-صفر أضاف كلوسه الهدف الثاني لبلاده من متابعة لكرة مرتدة من الحارس البرازيلي جوليو سيزار. وبعد دقيقة واحدة وجد توني كروس نفسه دون رقابة ليسدد الكرة بقوة في الشباك ويضيف الهدف الثالث لالمانيا. وعاد كروس ليضيف الهدف الثاني له والرابع لالمانيا فيما استمرت معاناة البرازيل عندما أحرز خضيرة الهدف الخامس بعدما تبادل الكرة مع مسعود اوزيل قبل مرور نصف ساعة من اللقاء. وتلاشى أي أمل للبرازيل في العودة الى أجواء اللقاء لكنها ضغطت بقوة في بداية الشوط الثاني وتصدى مانويل نوير حارس المانيا لعدة فرص قبل ان يهز شورله الشباك في الدقيقتين 69 و79. ونال هدف اوسكار صيحات سخرية من الجماهير البرازيلية التي عانت من صدمة بالغة في المدرجات وانهمرت في البكاء بعد نهاية واحدة من أكثر المباريات اثارة في تاريخ كأس العالم.

pellencmaroc
playstore

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا