المغرب

الشاعر والإعلامي الرياضي المغربي “أحمد صبري” في ذمة الله.

نعي، في الساعات الأولى من يوم السبت، 10 دجنبر 2022، الشاعر والصحافي القيدوم، أحمد صبري، أحد أعمدة الإعلامي الرياضي المغربي، ولاسيما الاتحادي، مسلما الروح إلى بارئها.

وذكر زملاء للراحل أحمد صبري، الذي ولد في 11 ديسمبر 1939 بالدار البيضاء، وعرف على مدار خمسين سنة كاتبا صحفيا وأديبا شاعرا، وناقدا رياضيا، وتقنيا كرويا، وفي عدة رياضات، توفي في مسقط رأسه، حي درب غلف بمدينة الدار البيضاء.

pellencmaroc

وكتب محمد غلالي، أحد قيدومي الصحافة المغربية، في صفحته الخاصة على فيسبوك”:”تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبا وفاة الأستاذ أحمد صبري، الشاعر، الصحفي، أحد مؤسسي الجمعية المغربية للصحافة الرياضية، المناضل بالاتحاد الاشتراكي، لاعب الحياة ونجم الشباب البيضاويين، ورئيس الحياة البيضاوية لكرة القدم، هذا الصباح، تغمده الله برحمته الواسعة”، وزاد:”   وعليه فستقام صلاة الجنازة على روح الفقيد بعد صلاة الظهر، بمسجد الحجر، بدرب غلف، ومراسيم الدفن بمقبرة الرحمة البيضاء.  إنا لله وانا اليه راجعون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا
إغلاق