صحف اليوم

قراءة في أبرز عناوين صحف الخميس 20 غشت 2015

الجولة الصحافية تقودنا اليوم الخميس 20 غشت 2015 إلى لستهلال بما ورد في جريدة “المساء”حيت نقرأ “تحقيقات خاصة لكشف تلاعبات بالملايير في عمليات التعشير بمعابرحدودية “.

الجريدة تذكر أن مصدرا كشف لها عن تحقيقات تباشرها لجن تفتيش من المديرية العامة للجمارك بخصوص تلاعبات تخص عمليات التعشير على السلع التي تدخل عبر نقط جمركية كميناء الدارالبيضاء ومعبر الناضور ونقط حدودية بالشمال.
مصدر “المساء” قال إن لجن التفتيش تباشر تحقيقاتها بعد وضع عدة شكايات حول الاشتباه بوجود تلاعبات في بطاقات إقامة مهاجرين بدول أوربية لإثبات إقامتهم لمدة 15 سنة للاستفادة من تخفيض 75 في المائة من عملية تعشير السيارات.

و أكد المصدر للجريدة أن التحقيقات من شأنها أن تكشف عن اختلاسات مهمة قدرت بالملايير من السنتيمات دفعها مستوردون ضمانة لإخراج سلع اختلفوا مع الإدارة بخصوص الوثائق المقدمة التي تكون مرجعا لتحديد قيمة التعشير.

وأشارت “المساء” إلى أن لجنة تفتيش الجمارك انتقلت إلى تطوان وكذا معبر باب مليلية والمديرية الجهوية لبني أنصار لإجراء تحقيقات حول وجود تلاعبات في التعشير.

وأما “أخبار اليوم” فقد تطرقت إلى موضوع الحج حيث نقرأ  “رحلات الحج تنطلق رسميا يوم 31غشت 2015 “.

وذكرن الجريدة  أن الانطلاق الرسمي لرحلات الحجاج المغاربة إلى الديار السعودية لأداء مناسك الحج للعام الحالي ستنطلق يوم 31 غشت. وأضافت أن حصة المغرب من عدد الحجاج المغاربة لهذه السنة ستستمر في الانخفاض وسيصل حوالي 26 ألف شخص، وذلك بفعل أشغال توسيع الحرمين الشريفين .

وبمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وقفت “الأحداث المغربية” عند هذه المحطة التاريخية لتستحضر أبعاد ودلالات الذكرى، التي قالت إنها ملحمة كبرى يخلدها الشعب المغربي يوم 20 غشت من كل سنة وأنها جسدت أروع صور التلاحم في مسيرة الكفاح الوطني الذي خاضه العرش والشعب في سبيل حرية الوطن وتحقيق استقلاله ووحدته .

وأضافت أن ثورة الملك والشعب كانت محطة تاريخية بارزة وحاسمة في مسيرة النضال الذي خاضه المغاربة عبر عقود واجيال لدحر قوات الاحتلال فقدموا نمادج رائعة وفريدة في تاريخ تحرير الشعوب من براثن الاستعمار وأعطوا المثال على قوة الترابط بين مكونات الشعب المغربي، وتوحده قمة وقاعدة واسترخاصهم لكل غال ونفيس دفاعا عن مقدساتهم الدينية .

في حين خصصت جريدة “الصباح” “روبورطاجا” عن موضوع الطحالب بمدينة الجديدة وما يرتبط به من مشاكل جاء على رأسها( الكوطا) حيث نقرأ “نيران (الكوطا) تحرق طحالب الجديدة “.

الصباح تذكر أن المدينة ونواحيها تتوفر على شريط ساحلي مهم. وتقدر اليد العاملة التي تشتغل بقطاع الطحالب التابعة للشريط الساحلي للجديدة بما يفوق 10 آلاف شخص في مختلف التخصصات رغم قصر مدة الجني (من 23 يوليوز الماضي إلى 30 شتنبر المقبل ).

وأضافت أن الوزارة المعنية بالقطاع ومعها المندوبية الإقليمية للصيد البحري بالجديدة أصدرتا قرارا يقضي بتقنين عملية الجني وتحديد كميته في14 ألف طن حفاضا على المخزون والوضعية الصحية لهذه المادة .

وطلبت الوزارة من أصحاب القوارب تجديد الرخص (الرول البحري) وضيقت الخناق على القوارب العشوائية ووصل الأمر بحسب الجريدة إلى حد منع العديد من المهنيين من مزاولة عملهم ومحاصرتهم داخل المياه الإقليمية ومنهم من تعرض للاعتداء ،وتخريب أنابيب الأوكسجين وتدخلت السلطات المحلية والأمنية وتم اعتقال بعض المهاجمين ونقل المصابين إلى المستشفى الإقليمي لتلقي العلاج مما دفع بعض العاملين إلى الخروج للشارع للاحتجاج أمام مقر عمالة الإقليم معبرين عن استنكارهم لتواطؤ الوزارة الوصية مع الشركات المحتكرة للقطاع ضدا على القانون تقول الصباح.

وتضيف الجريدة أن المغرب ينافس كلا من أندونيسيا التي تنتج 10 ملايين طن والشيلي 400ألف طن والصين 800ألف طن واسبانيا 1200طن بعدما كانت تنتج 600طن بفضل تهريب كمية مهمة من المغرب عبر السوق السوداء .

وتساهم مادة الطحالب المحولة من الرفع من عائدات المغرب من العملة الصعبة وتخلف حوالي 50مليار سنتيم سنويا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا
إغلاق