بولمان

تفاصيل صادمة بخصوص جثة الفتاة التي عثر عليها قرب مدرسة ببلدة أوطاط الحاج

أكدت “مؤسسة الأعمال الإجتماعية للتعليم” بإقليم بولمان-ميسور أن الفتاة التي عثر على جثتها بالقرب من مدرسة ببلدة أوطاط الحاج كانت تشتغل قيد حياتها بـ”نادي المدرس” بجماعة البلدة.

وأوضحت المؤسسة في بلاغ لها، أن الضحية تعرضت مساء أمس الأربعاء، للضرب و الجرح والإغتصاب من قبل مجرمين ما أدى إلى وفاتها في اعتداء وصفته بالهمجي.

وحملت “السلطات المحلية و الدرك الملكي” في ذات البلاغ، مسؤولية الجريمة نتيجة “انعدام الأمن” بأوطاط الحاج، وطالبت الجهات المعنية بفتح تحقيق نزيه وشفاف ومعاقبة كل من تورط في هذا الفعل الجرمي الشنيع”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WeCreativez WhatsApp Support
فريق صفروبريس في الاستماع
مرحبا
إغلاق